نام: موبایل:
الرئیسیة » مقابلات » ذکری ارتحال الإمام الخمیني » شیخ محمد ساهر آل سلیمان:عندما فهمنا کل الاسلام الاصلی نستطيع أن نفهم دور الإمام الخميني
نشرت فی 09 ژانویه 2015 | الفئة : ذکری ارتحال الإمام الخمیني, مقابلات

شیخ محمد ساهر آل سلیمان:عندما فهمنا کل الاسلام الاصلی نستطيع أن نفهم دور الإمام الخميني

حجم الخط

لو تصفون لي الإمام الخميني في جملة؟

في كل مئة عام يأتي رجل يصحح مسير الأمة في وضع مزر وخاصة الجمهورية الإسلامية بعد تسلط الشاه عليها أرسل الله لهذه الأمة هذا الرجل لكي يكون المنقذ لإيران ومن ثم المنقذ لكل العالم المستضعف إذا اقتدى بالجمهورية الإسلامية

ما هو دور الإمام الخميني في الصحوة الإسلامية؟

عندما يكون الإسلام الواضح، الإسلام الصحيح المعتدل، الإسلام الذي ينبذ الظلم، الإسلام الذي يحقق العدالة، عندما يكون هذا الإسلام لديه شخص وأمة تظهره بهذه الواجهة الحقيقية نستطيع أن نفهم دور الإمام الخميني والصحوة هي عبارة عن إيقاظ الناس، عبارة عن إبعاد هذا الغباش عن أعين الناس تجاه هذا الإسلام، هذا التشويش ويظهر هذا الإسلام على حقيقته ترى كل الناس تعود وترجع وتتمسك وتقدم الغالي والرخيص من أجل هذا الإسلام، أما عندما يمثل هذا الإسلام ومن يصدره هم أناس إرهابيون وتكفيريون فكرهم ظلامي فهنا لا تكون صحوة. إيران بتجذير الإمام الخميني وبقيادة السيد علي الخامنئي حفظه الله وأتم بقائه، إيران بهذا المنهج هي بحد ذاتها صحوة إسلامية وكل من يسير على هذا النهج، على هذا الطريق فهو يساهم إحياء الإسلام وفي إبزاغ شمس الصحوة إن شاء الله.

برأيكم ما هو دور إيران في مواجهة أمريكا؟

يكفي فقط أنها تقول لا لأمريكا، يعني لا للظالم، لا للإستكبار، لا للطغيان، لا لاستعباد الشعوب. وهي وقفت مع المقاومة ودعمت وأيدت. يكفي أنها تقول كلمة لا وهذا كله يكون في وجه الشيطان الأكبر المتمثل بأمريكا.

المحتویات ذات صلة
کتابة التعلیق

پاسخ دهید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.